تخسيس

تجربتي مع كيتو دايت Keto Diet.. تعرف عليها

نظام الكيتو دايت هو نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات، حيث يدخل الجسم أثناء إتباع هذا النظام في حالة طبية تسمي الكيتوسيس وهي عبارة عن حالة تحدث عند الامتناع عن تناول الطعام لفترات زمنية طويلة بسبب نقص جلوكوز الدم، حيث يلجأ الجسم في هذه الحالة إلى البحث عن مصدر آخر للحصول على الطاقة وهذا المصدر هو الدهون، وخلال هذه المقالة  في نضارة سنقدم لكم تجربتي مع كيتو دايت. 

تعرفي أيضًا على: رجيم الكيتو في أسبوع Keto Diet

----------

ما هي فوائد نظام الكيتو دايت keto diet؟

جربتي مع كيتو دايت Keto Diet
تجربتي مع كيتو دايت

يوجد العديد من مميزات وفوائد إتباع هذه الحمية الغذائية، وتعد أهم هذه الفوائد هي الآتي :

  • مستويات السكر في الدم تكون مستقرة كما أن الطاقة تكون ثابتة ومستقرة أيضا على مدار 24 ساعة من اليوم. 
  • تساعد حميه الكيتو دايت في تحسين القدرة على التفكير والتركيز بشكل أكثر وضوحا. 
  • يمنحك نظام الكيتو دايت الشعور الدائم بالشبع وامتلاء المعدة، حيث أنه لا يجعلك تشعر بالجوع أبدا. 
  • يعتبر نظام الكيتو دايت هو نظام مفيد لكافة أجزاء الجسم، حيث أن تناول الدهون يساعد في عمل الدماغ والغدد الصماء كما يحفز إنتاج هرمون التستوستيرون. 
  • يعمل هذا النظام الغذائي على حرق الدهون مع الاحتفاظ بكتلة العضلات. 
  • يساعد نظام الكيتو دايت على زيادة كفاءة إنتاج الطاقة. 
  • يساعد في تحسين المؤشرات الحيوية مثل مستوي الكوليسترول والالتهابات وضغط الدم. 
  • يحمي الجسم من الأمراض التنكسية العصبية. 

نٌرشح لكي: نظام الكيتو دايت Keto Diet فوائدة وأضرارة بالتفصيل

معلومات هامة عن نظام الكيتو Keto Diet

تجربتي مع كيتو دايت Keto Diet
تجربتي مع كيتو دايت
  • الدهون ليست ضارة على الجسم، وذلك لأنها تعتبر من المغذيات الأساسية الضرورية الأزمة من أجل إنتاج الهرمونات وعمل الدماغ وعمل وظائف خلايا الجسم المختلفة. 
  • توجد العديد من الاشاعات التي تشير إلى أن تناول واستهلاك الدهون المشبعة بكميات كبيرة من الممكن أن يؤدي إلى انسداد الشرايين وأصابة القلب بنوبة قلبية ولكن حتى الآن لا يوجد أي دراسات علمية تؤكد هذه المعلومة. 
  • لا يعتبر الكوليسترول ضار كما يظن العديد من الأشخاص، وذلك لأن الكوليسترول يعتبر من المواد الغذائية اللازمة لكافة الكائنات الحية. 
  • في حالة إذا كنت تعتقد أن تناول الأطعمة الغذائية منخفضة الدسم سوف تساعدك على التخلص من وزن الجسم الزائد ففي هذه الحالة يجب عليك التأكد من أن هناك العديد من الدراسات العلمية التي قج أثبتت أن الوجبات المنخفضة الدسم ليس لها أي علاقة بعملية إنقاص وزن الجسم الزائد، كما أنها لا تؤثر أيضا على كلا من أمراض القلب والسرطان. 
  • بعد أن يتمكن الجسم من التكيف بشكل صحيح مع نظام كيتو دايت سوف يستطيع الجسم الحصول على طاقة بنسبة 75% من الكيتونات التي يقوم بحرقها. 

كيف يمكن الوصول إلى حالة الكيتوسيس ؟

يوجد طريقتان مختلفتان يمكن من خلالهما الوصول والدخول في حالة الكيتوسيس، وهذان الطريقان هما الآتي :

الطريقة السريعة 

في هذه الطريقة يتم الصيام لمدة زمنية تتراوح ما بين 2 إلى 3 أيام، وذلك من أجل استنزاف مخزون السكر بالكامل الموجود في الكبد حتى يتم بعد ذلك زيادة حرق وامتصاص الدهون وإنتاج الكيتونات التي من خلالها يتم الحصول على الطاقة. 

الطريقة التدريجية 

في هذه الطريقة يجب عليك الحد من نسبة الكربوهيدرات التي يتم تناولها في اليوم الواحد لتصبح أقل من 40 جرام في اليوم الواحد، حيث يؤدي ذلك إلى استنزاف مخزون السكر بالكامل الموجود في الكبد في خلال أسبوع إلى أسبوعين، وبعد ذلك سوف يدخل الجسم في حالة تسمي الكيتوسيس. 

تعرفي أيضًا على: 7 أنظمة تصلح في نظام دايت الكيتو لخسارة الوزن Keto Diet

تجربتي مع كيتو دايت Keto Diet

تجربتي مع كيتو دايت Keto Diet
تجربتي مع كيتو دايت

هناك مجموعة من الملاحظات الهامة والتي قد أدركتها أثناء تجربتي مع كيتو دايت، وهذه الملاحظات هي الآتي:

  • خلال الفترة الأولى كنت لا أشعر بوجود أي مشكلة على الإطلاق، حيث كان هناك العديد من الأشخاص ممن يقولون أن فترة التكيف الأولى سوف تكون صعبة جدا ولكنني كنت دائما ما أتناول كمية قليلة من الكربوهيدرات وهذا قد ساعدني خلال إتباع نظام كيتو دايت. 
  • في بداية إتباع نظام الكيتو دايت سوف تجد أن جسمك يفقد الكثير من الوزن حيث أن معظم هذا الوزن المفقود هو عبارة عن ماء، وذلك لأن الكربوهيدرات عادة ما تجعلك تحتفظ بالكثير من الماء وبالتالي تجعلك تبدو أكثر في الوزن. 
  • وجدت أثناء إتباع نظام كيتو دايت أن تناول كافة الأطعمة الغذائية المسموح بها هو أمر في غاية البساطة والسهولة، وذلك لأن الأطعمة الغذائية الصحية الغنية بالدهون والمسموح بها كثيرة ومتعددة. 
  • أثناء الأسبوع الأول من إتباع نظام الكيتو دايت سوف تشعر بالتعب والإرهاق الشديد، كما أنك سوف تعاني أيضا من ضعف التركيز، هذا الأمر طبيعي للغاية وذلك لأن عقلك يمر بمرحلة يجد فيها صعوبة من أجل الحصول على الطاقة اللازمة بسبب نقص نسبة الكربوهيدرات، ولكن يجب عليك العلم أن هذه الفترة قصيرة جدا. 
  • خلال فترة إتباع نظام الكيتو دايت لم أفقد قوتى البدنية على الإطلاق، حيث أنني قد تمكنت من الحفاظ على قوتي البدنية عن طريق ممارسة التمارين الرياضية، ولكنني مع ذلك كنت لا أستطيع أن أمارس العديد من التمارين الرياضية. 
  • حتى أتمكن من التكيف بشكل صحيح مع النظام الغذائي الكيتوني وتجنب الآثار السلبية الناتجة عنه أصبحت أتناول كميات كبيرة من السوائل والماء من أجل زيادة الرطوبة في الجسم وأيضا قمت بتناول أطعمة غذائية ذات سعرات حرارية عالية مع مراعاة الحصول على كميات كبيرة من الصوديوم. 
  • لاحظت خلال تجربتي مع كيتو دايت أن نومي قد تحسن بشكل كبير وملحوظ، حيث أنني تمكنت خلال فترة إتباع نظام كيتو دايت أن أنام لفترات زمنية تتراوح ما بين 6 ساعات إلى 8 ساعات كل يوم بدون استيقاظ، كما أنني كل صباح كنت أشعر بالمزيد من القوة والحيوية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

----------
زر الذهاب إلى الأعلى